مجلة سنابل الأمل لذوي الإعاقة
عدد الضغطات : 69
جمعية تحفيظ القرآن الكريم
عدد الضغطات : 949
مركز تحميل أعز الناس
عدد الضغطات : 33
اعز الناس تويتر
عدد الضغطات : 802طهر مسامعك
عدد الضغطات : 24اعز الناس فيسبوك
عدد الضغطات : 733
 
العودة   منتديات أعز الناس > - | أقسام منتديات اعز الناس | - > الملتقى الأدبي > قصص وحكايا
 
قصص وحكايا القصص والروايات الواقعية والخيالية

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 07-17-2018, 06:34 PM   #211
أبوذياب
.


الصورة الرمزية أبوذياب
أبوذياب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Apr 2009
 أخر زيارة : اليوم (01:02 AM)
 المشاركات : 9,413 [ + ]
 التقييم :  263
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~

لوني المفضل : Darkred

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجبورة مشاهدة المشاركة
أدرك أنّ النقود لم تكن هي التي غيَّرت

حياته وأنقذت شركته،
بل الذي غيرها هو اكتشافه الجديد المتمثل
في: ( الثقة بالنفس )
فهي التي تمنحك قوة تجعلك تتخطى
أخطر فشل وتحقق أعظم نجاح.


هذا الموقف كان له داعم ومحفز ليتخطى
مشكلته التي كان يعاني منها ..
وكذلك نحن ! نحتاج لسماع مثل هذه القصص
لتحيي فينا روح العزيمة والمثابرة للوصول لغاياتنا ..
ففي مثل هذه القصص المفيدة عبر قد تغير
مسار القارئ وتحدث تحولاً في حياته ..

فجزيل الشكر لكِ أختي الفاضلة مجبورة لحرصك
على انتقاء كل ما ينفع ويفيد ..


 
 توقيع : أبوذياب
إذَآ مَرَرّتُمْ مِنْ هُنَآ ( فَآسْتَغْفِرُوُا
لَعْلّهَآ تَكُوُنُ فِي مِيزَآنْ حَسَنَآتِي * [ وَحَسَنَآتُكُمْ ) -


رد مع اقتباس
قديم 08-11-2018, 01:56 PM   #212
مجبورة
.


الصورة الرمزية مجبورة
مجبورة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3184
 تاريخ التسجيل :  Mar 2016
 أخر زيارة : اليوم (06:12 AM)
 المشاركات : 6,155 [ + ]
 التقييم :  193
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornsilk

اوسمتي

افتراضي




ً " قصة للتأمل "
كانت امرأة حامل ...

تجلس تحت شجرة وهي عطشى جداً !
وهي بحاجة إلى الماء ,, ولكن لم يكن هناك ماء ..
فجأة رأت بعض قطرات الماء تتساقط من الشجرة ..
أخذت كأس ووضعته تحت القطرات لتجمع الماء ..
عندما وصلت المياه إلى نصف الكأس !

وكانت متلهفة لشربه !
جاء طائر وضرب الكأس فتدفق الماء على الأرض !

ولم تحصل على الماء ...
حدث ذلك ثلاث مرات !

وشعرت المرأة بالسوء الشديد ...
ثم أخذت حجر وقتلت ذلك الطائر ...
بعد إن مات الطائر, رأت أفعى كبيرة

تنزل من الشجرة !!
فاكتشفت أن ما أرادت أن تشربه لم يكن ماء !!

بل كان سم الأفعى ...
فشعرت بالذنب لأنها قتلت ذلك الطائر

الذي أنقذ حياتها ...

كثيرا ما يصادفنا مثل هذا الطائر في حياتنا !

ولكننا ننزعج ونسخط ...
مع أنه وجد لحمايتنا ..

( وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ

وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ )


 
 توقيع : مجبورة


كفنت اعوامي ولكن لم اجدقبرا لها ...
فدفنتها في مفرقي!هذا البياض حكايه العمر الذي بعثرته.....


MЈβôѓĂ


لا إله إلا أنت سبحانك أني كنت من الظالمين


رد مع اقتباس
قديم 08-11-2018, 03:07 PM   #213
أبوذياب
.


الصورة الرمزية أبوذياب
أبوذياب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Apr 2009
 أخر زيارة : اليوم (01:02 AM)
 المشاركات : 9,413 [ + ]
 التقييم :  263
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~

لوني المفضل : Darkred

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجبورة مشاهدة المشاركة


كثيرا ما يصادفنا مثل هذا الطائر في حياتنا !
ولكننا ننزعج ونسخط ...
مع أنه وجد لحمايتنا ..
( وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ
وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ )

بالفعل !
هناك من سخرهم الله لحماية أرواحنا ومصالحنا
ودفع السوء عنا ..
وننزعج ونتضجر من أفعالهم ..
( وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ )






 


رد مع اقتباس
قديم 09-03-2018, 07:25 PM   #214
مجبورة
.


الصورة الرمزية مجبورة
مجبورة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3184
 تاريخ التسجيل :  Mar 2016
 أخر زيارة : اليوم (06:12 AM)
 المشاركات : 6,155 [ + ]
 التقييم :  193
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornsilk

اوسمتي

افتراضي





قصة جميلة ومؤثرة؛؛؛

يقول أحدهم...
عندما إنتهينا من صلاة الجمعة
سلم علي رجل وكنت جالساً عن يمينه
وسألني يا أخي هل لديك حاجة أقضيها لك...؟
فقلت له مستغرباً :-
كلا.. شكراً لك أخي الكريم.!
ثم إلتفت عن شماله فوجد عامل
تنظيفات فسلم عليه وقال له مثل قولي.!!!
فإحمر وجه العامل خجلاً
فأخرج الرجل من جيبه أمواï»»ً وأعطاه إياها؛؛؛
فتهلل وجه العامل بالفرح والسرور
وراح يدعو له من كل قلبه...
فقلت له :- ومن حضرتك...؟
أجاب : أنا أستاذ جامعي
فقلت له :- وهل تفعل ذلك دائماً؛؛؛
أجاب :- نعم ï»·نني ما أصبحت أستاذاً جامعياً
إï»» بسبب تلك اï»»لتفاتة فتعجبت من قوله.!!!
ثم أتبع قائلاً...
لقد كنت أُصلي قديماً في مسجد
قريب من الجامعة التي كنت أدرس بها
وكان الحزن بادياً على وجهي بسبب وفاة والدي المعيل الوحيد لنا؛؛؛
فالتفت نحوي رجل كان يصلي بجانبي وسألني : -
هل لك حاجة يا بني فأقضيها لك...؟
توسمت الخير في وجهه
وقلت له :- نعم يا عم
أُريد أن أسدد أقساط جامعتي
ولا أملك المال لأن والدي توفي
وكان هو من يسدد الأقساط كل سنة
وأنا طالب وليس لي مصدر أخر للمال؛؛؛
أجاب :- على الرأس والعين
دلني على الجامعة واعطني إسمك الكامل
وغداً إذهب واستلم اï»»يصال
وكل عام سأفعل لك ما سأفعله غداً
إلى أن تتخرج بإذن الله؛
أغرورقت عيناي بالدموع...
لأني لم أكن أملك المال لأسدد الأقساط
فدعوت له وقلت :-
وكيف سأرد لك هذا الجميل يا عم...!؟
أجاب :- عندما تتخرج وتحصل على عمل
إسأل من يصلي بجانبك بعد الإنتهاء
من صلاة الجمعة نفس السؤال
وإذا علمت بأن لديه حاجة إقضيها له
إن إستطعت فتكون قد رددت لي الجميل.!!!
وفعلاً يا أخي فقد تعهد بسداد أقساط جامعتي
حتى تخرجت وكنت أزوره نهاية كل عام ï»·زف
له بشرى نجاحي إلى أن توفي رحمه الله؛
وها أنا الآن اعمل استاذاً جامعياً
وأنا على عهده باق إلى أن ألقى الله عز وجل؛

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
( من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا
نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة... )

همسة؛؛؛
ان في قضاء حوائج الناس
لذة لا يعرفها إلا من جربها فافعل
من الخير ما استطعت فأنت لا تدري اي حسنة
قد تدخلك الجنة؛؛؛


 


رد مع اقتباس
قديم 09-04-2018, 07:45 AM   #215
أبوذياب
.


الصورة الرمزية أبوذياب
أبوذياب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Apr 2009
 أخر زيارة : اليوم (01:02 AM)
 المشاركات : 9,413 [ + ]
 التقييم :  263
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~

لوني المفضل : Darkred

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجبورة مشاهدة المشاركة
إن في قضاء حوائج الناس:
لذة لا يعرفها إلا من جربها ..
فافعل من الخير ما استطعت ..
فأنت لا تدري أي حسنة تدخلك الجنة !!



 


رد مع اقتباس
قديم 09-18-2018, 11:50 AM   #216
مجبورة
.


الصورة الرمزية مجبورة
مجبورة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3184
 تاريخ التسجيل :  Mar 2016
 أخر زيارة : اليوم (06:12 AM)
 المشاركات : 6,155 [ + ]
 التقييم :  193
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornsilk

اوسمتي

افتراضي




"بالفعل تستحق القراءة"

الناس معادن ( قصة بائع الفجل )


قبل حوالي ثمانين سنة مضت كانت مدينة سامراء في

شمال بغداد مدينة علم ..
فيها جامعة كبيرة, وعلى رأس هذة الجامعة العلمية
العلامة الكبير "أبو الحسن" ..
كان
"أبو الحسن" من ألمع رجالات الفكر في العراق ..
ولديه عدد كبير من الطلاب من شتى أنحاء العالم العربي ..
وكان من أنبغ تلامذته تلميذ فقير الحال لكنه يحمل ذهناً

متوقداً وكانت معيشته عن طريق راتب من قبل أستاذه
العلامة "أبو الحسن" وهو راتب ضئيل ..
كان طموح التلميذ عظيماً وهو أن يصبح أحد أعمدة

العلم في العراق ..
وفي يوم ظهيرةٍ حار جداً خرج التلميذ الفقير من الدرس

وهو جائع ويحمل في جيبه فلساً ونصف الفلس, لكن
الوجبة من الخبز والفجل تكلف فلسين ..
اشترى خبزة واحدة بفلس واحد وذهب إلى صاحب

محل الخضروات وطلب منه باقة فجل, وقال للبائع معي
نصف فلس لا غير!
فرد عليه البائع ولكن الباقة بفلسٍ واحد ...
فرد التلميذ لا شيء عندي أعطيك سوى علمي ..

سوف أفيدك في مسالة علمية أو فقهية معينة ..
فرد عليه بائع الفجل:
لو كان علمك ينفع لكسبت نصف فلس من أجل
إكمال سعر باقة فجل واحدة !!
أذهب وأنقع علمك بالماء واشربه حتى تشبع !!!


كانت كلمات البائع أشد من ضرب الحسام على نفسه ..

فخرج من المحل وهو يجر أذيال الخيبة ويتمتم:
"نعم صحيح لو كان علمي ينفع لكنت كملت سعر باقة
الفجل الواحدة نصف فلس !!!"
علم عشر سنين لم يجلب لي نصف فلس !!!!
كم أنا غبي !

ضاع عمري هدراً على شي لم يجلب لي نصف فلس !!
والله لأترك الجامعة وأبحث عن عمل يليق بي وأستطيع
أن أشتري ما أشتهي وأعيش عيشة رجل محترم ..
وبعد أيام افتقد الأستاذ
"أبو الحسن" تلميذه النجيب !
وفي قاعة الدرس سأل الطلاب أين زميلكم المجد ؟!
فرد عليه الطلاب إنه تخلى عن الجامعة والتحق بعمل

يتغلب فيه على ظروفه القاسية ..
استغرب الأستاذ وقال أين بيته أريد مقابلته ..
قالو: يا أستاذنا أنت أعظم من أن تزوره ..

وقد ترك الجامعة بإرادته ..
فقال الأستاذ: أريد أن أعرف ما هو سبب ترك الجامعة !
أخذ الاستاذ عنوان الطالب ودخل إلى بيته مشفقاً عليه ...

فخجل الطالب من دخول أستاذه وعليه الهيبة والوقار ..
رحب بأستاذه أشد الترحيب ..
فسأله الأستاذ عن سبب تركه الجامعة ؟!
فرد عليه مسرداً القصة كاملة وعيناه تذرفان الدموع بغزارة ..
فأجابه أستاذه:

إنك تحتاج إلى نقود وإليك خاتمي هذا ..
أذهب وبعه وأصلح به حالك ..
فقال الطالب:

ليست القصة قصة خاتم ونقود !
إنما كرهت العلم لأني لم أنتفع منه ..
فرد عليه الأستاذ:

هذا الخاتم ليس من أجل العودة إلى دروسك !
بل من أجل أن تفك به ضيقتك ..
كان العلامة ذا حكمة بليغة فهو الحكيم في ذلك الوقت ..
قبِل الطالب هدية أستاذه وسار إلى محلات الصاغة ...

وهناك عرض الخاتم للبيع ..
استغرب الصائغ وقال: أشتري منك الخاتم بألف دينار ..

ولكن ! من أين لك هذا الخاتم ؟!
فقال: هو هدية لي من عند أستاذي (ابو الحسن)
قال الصائغ: خاتم ثمين هدية !!

وشكلك لا يوحي بأنك تعرفه وملابسك رثة !!
أنت سارق الخاتم أليس كذلك ؟؟
فرد عليه الطالب هيا معي إلى أستاذي من أجل أن

تصدق أنه هدية منه ...
وذهب الصائغ مع التلميذ وقابلا الأستاذ واطمئن

من صدق الطالب ..
أعطى الصائغ ثمن الخاتم إلى الطالب وتوجه إلى

أستاذه ليشكره ..
فقال الأستاذ للطالب:

أين ذهبت عندما أردت بيع الخاتم ؟!
فرد الطالب: إلى محلات الصاغة بالطبع ..
فرد عليه الأستاذ : لماذا ذهبت إلى محلات الصاغة ؟!
فرد عليه الطالب هناك يثمنون الخواتم والمعادن الثمينة !!
فرد عليه الأستاذ متعجباً !!
فلماذا إذاً قبلت أن يثمنك بائع الخضراوت ويثمن

علمك ويقول إن علمك لا ينفع شيئاً !!!
هل يثمن البائع علمك ؟!

لا يثمن الشيء سوى من يعرف قيمته ..
وأنا أثمنك إنك من أعظم طلابي يا بني ..

لا تدع من لا يعرف قيمتك يثمنك ..
التثمين يكون من صاحب الخبرة ومن يعرف قدرك ..
أرجع الى درسك وعلمك ..

هذة القصة الرائعة تنطبق على حياتنا ..

كم مرة نقع ضمن تثمين خاطئ من شخص
لا يعرف قيمتنا !!
التقييم ينبع من جهتين: من الداخل والخارج ..
من داخلنا يجب أن نعرف أننا بشر نخطئ ونصيب

ونتعلم من اخطائنا على تقييم أخطائنا ..
والتقييم الخارجي لا يقدّر إلا من أصحاب العلم

والإختصاص الذين يعرفون قيمة الإنسان مهما كان صغيراً ..
( الناس معادن ..

ولا يعرف قيمة المعدن النفيس إلا الصاغة ) ..



 


رد مع اقتباس
قديم 09-18-2018, 01:49 PM   #217
أبوذياب
.


الصورة الرمزية أبوذياب
أبوذياب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Apr 2009
 أخر زيارة : اليوم (01:02 AM)
 المشاركات : 9,413 [ + ]
 التقييم :  263
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~

لوني المفضل : Darkred

اوسمتي

افتراضي





فعلاً الناس معادن ..
فهناك من معدنه غال وثمين كالجوهر ..

وهناك من معدنه رث رخيص كالتراب ..
ويبقى علينا الاختيار الأمثل ..
وفقدان شخص لا يقدرنا ولا يحترمنا فهو في
الحقيقة مكسب لا خسارة ..

ومن يجعل المعروف في غير اهله
يكن حمده ذماً عليه ويندم


قصة هادفة وقيمة ..
تشكري عليها جزيل الشكر ..








 


رد مع اقتباس
قديم 09-18-2018, 04:48 PM   #218
فضيلة
| عضو متألق |


الصورة الرمزية فضيلة
فضيلة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3397
 تاريخ التسجيل :  Aug 2018
 أخر زيارة : 10-21-2018 (02:13 PM)
 المشاركات : 814 [ + ]
 التقييم :  80
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي







حياك الله اختي الغالية مجبورة


ما شاء الله وكالعادة تمتعينا باجمل سلال الورود ذات الرائحة الزكية

والتي فيها العظة والنصح كل قصة اجمل من اختها فيها العبرة والعظة

جزاك الله خيرا على القصص الرائعة المفيدة

أسأل الله لكم راحة تملأ أنفسكم ورضى يغمر قلوبكم

وعملاً يرضي ربكم وسعادة تعلوا وجوهكم

ونصراً يقهر عدوكم وذكراً يشغل وقتكم

وعفواً يغسل ذنوبكم و فرجاً يمحوا همومكم

اللهم اجعلنا من ورثة جنتك وأهلا لنعمتك وأسكنا

قصورها برحمتك وارزقنا فردوسك الأعلى

حنانا منك ومنا و إن لم نكن لها أهلا فليس لنا من العمل ما يبلغنا


هذا الأمل إلا حبك وحب رسولك صلى الله عليه وسلم والحمد لله رب العالمين

ودمتم على طاعة الرحمن

وعلى طريق الخير نلتقي دوما




 
 توقيع : فضيلة


رد مع اقتباس
قديم 10-19-2018, 06:36 PM   #219
مجبورة
.


الصورة الرمزية مجبورة
مجبورة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3184
 تاريخ التسجيل :  Mar 2016
 أخر زيارة : اليوم (06:12 AM)
 المشاركات : 6,155 [ + ]
 التقييم :  193
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cornsilk

اوسمتي

افتراضي




عاش رسّام عجوز في قرية صغيرة
وكان يرسم لوحات غاية في الجمال
ويبيعها بسعر جيّد ..
في يوم من الأيام أتاه فقير من أهل القرية وقال له: أنت تكسب مالًا كثيرًا من أعمالك،
فلماذا لا تساعد الفقراء في القرية ؟!

انظر لجزار القرية الذي لا يملك مالًا كثيرًا
ومع ذلك يوزّع كل يوم قطعًا من اللحم المجّانية على الفقراء

وانظر إلى خبّاز القرية برغم أنه رجل فقير
ذو عيال إلا أنه يعطي الفقراء خبزاً مجانياً
كل يوم..

لم يردّ عليه الرسام وابتسم بهدوء
خرج الفقير منزعجاً من عند الرسّام
وأشاع في القرية بأنّ الرسام ثريٌ جداً
يكتنز الأموال ولكنّه بخيلٌ جداً ،
ولا يساعد الفقراء ،،
فنقم عليه أهل القرية وقاطعوه وهجروه

بعد مدّة مرض الرسّام العجوز ولم يعره
أحدٌ من أبناء القرية اهتمامًا ..
ثم مات وحيدًا !!

مرّت الأيّام ولاحظ أهل القرية بأنّ الجزار
لم يعد يرسل للفقراء لحمًا مجّانيًا
وكذلك الخباز الشهم صار لا يمنح الفقراء خبزاً مجانياً برغم توافدهم عليه ورجاؤهم له

وعندما سألوهما عن سبب توقّفهما ،
قالا : بأنّ الرسّام العجوز الذي كان يعطينا
كل شهر مبلغاً من المال لنعطي الفقراء
اللحم والخبز قد مات
فتوقّف ذلك بسبب موته !

قد يسيء بعض الناس بك الظن ،،
وقد يظنّك آخرون أطهر من ماء الغمام ،،
ولن ينفعك هؤلاء ،، ولن يضرك أولئك
المهم حقيقتك ،،
وما يعلمه الله عنك

ï؟½ï؟½إضاءة :
لا تحكم على أحد من ظاهر ما تراه منه ،
فقد يكون في حياته أمورًا أخرى
لو علمتها لتغيّر حكمك عليه ..

مات الأول في مرقص ليلي ï؟½ï؟½
ومات الثاني في مسجد ؟ï؟½ï؟½

الأول دخل لينصحهم ..،
والثاني دخل ليسرق الأحذية. .،

✋ لهذا لست أنا ولا أنت
من يحكم بالجنة و النار..،،
اتق الله في نفسك وفي عباد الله
فإن المظاهر خداعة
واعف واصفح وتجاهل
وادع للناس بالهداية والصلاح
وكن طيبا ولا تقاطع أحدا مادام لا يؤذيك
ودع الحبل موصولا مع الجميع
تكسب رضا الله ومحبة الناس
رب القلوب
يعلم مافي القلوب..،،
لو أستبدلنا المقولة الشهيره:
للجدران أذآن !
بالمقوله الصحيحه :للملائكه أقلام !
لخرج لنا جيل يراقب الله ولا يراقب الناس.




 


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
جدي،قصص،قديماً،حكايا،أبي،حكمه.،عبرة،عظه, نصح، تجارب،الحياة،ابن،

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عاجل القبض على سفاح ينبع قاتل الثلاث شغالات وعزمة قتل الضحية الرابعة. شجرة الدر مرايا الأحداث 7 09-16-2010 07:48 PM
اي من هولاء الثلاث يمكن الأستغناء عنها عيون المهاا سجال رأي 11 02-03-2010 03:41 AM


الساعة الآن 06:43 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! ©, Soft
.